تسجيل الدخول -> اضغط هنا

محاضرة بعنوان الحمل خارج اطار الزواج بين النساء الفلسطينيات

Fatima Madaniقامت الأستاذة فاطمه المدني من كليه التمريض والقبالة  بأعداد البحث النوعي بعنوان (الحمل خارج اطار الزواج بين النساء الفلسطينيات) حيث تعد هذه  الظاهرةواحدة من أهم المشكلات ذات الأبعاد المتعددة التي يمكن أن تمر بها المرأة الفلسطينية خاصة عندما يكون هذا الحمل نتيجة لعنف جنسي أو اغتصاب أو سفاح. كما أنه ‏يوجد له أثار جسدية و عاطفية واجتماعية على النساء و عائلاتهن في ضوء الأحكام الاجتماعية والعار.

 وقد كان الهدف العام من هذه الدراسة هو الاطلاع وتحديد الأسباب وراء ‏الحمل خارج إطار الزواج بين النساء الفلسطينيات في محاولة لفهم عواقب هذا الحمل. كما تهدف الدراسة إلى التحقق من الخدمات التي يعرضها المجتمع الفلسطيني لهؤلاء النساء في محاولة للخروج بتوصيات ذات ‏جدوى  بناءاً  على نتائج دراسة.

لقد تم استخدام المنهج النوعي الوصفي في فحص أسباب الحمل خارج الزواج حيث أن الهدف من استخدام المنهج النوعي هو الحصول على فهم عميق ‏لتجارب ومدارك النساء اللواتي مررن في هذه التجربة. حيث تم إجراء 11 مقابلة شبه رسمية مع 11 امرأة مررنا بتجربة  الحمل خارج إطار الزواج.  و تم إجراء خمس مقابلات شبه رسمية مع أشخاص مختصين يعملون في هذا المجال. وتم اختيار عينة الدراسة بشكل قصدي وكذلك تم تدوين ما ذكره المشركين في المقابلات.

وقد كشفت نتائج هذه الدراسة أن الحمل خارج الزواج هو عبارة عن مسألة غاية في التعقيد ومتعددة الجوانب حيث أنها تتأثر و تتحدد من خلال تداخل عدة عوامل فردية (مثل انعدام الحب والعاطفة,الإهمال,الزواج المبكر،الرغبة الجنسية العالية ، سذاجة و بساطة الفتاة وكذلك الخلل في العلاقات الشخصية العائلية (مثل الخلل في العلاقات العائلية و التحرش الجنسي داخل العائلة و الاغتصاب والمشكلات الجسدية التي يعاني منها الزوج والتي  تؤثر على القدرة الجنسية والتأثر بالأصدقاء والمحيطين و تعاطي المخدرات والكحول وفقدان حدود الخصوصية وانعدام التوجيه و الشعور بخيبة أمل من الحياة).

كما كشفت تحليل الدراسة أثر العوامل الاجتماعية الثقافية مثل غياب الرمز الذكوري والمجتمع المحافظ الذي يؤدي إلى السذاجة لدى بعض النساء والصعوبات الاقتصادية والانتقام. ‏واستنادا إلى نتائج هذه الدراسة، فقد واجهت النساء الكثير من المصاعب الجسدية والعاطفية والاجتماعية الثقافية نتيجة لي الحمل خارج الزواج. وكذلك تؤثر الأعراف والعادات والتقاليد المتعلقة بالطهارة والشرف وكذلك أهمية سمعة العائلة في المجتمع الفلسطيني وأثرها ‏على النساء و ردود فعل العائلات تجاه هذا النوع من الحمل. لذلك وجد أن الحمل خارج الزواج  هدد حياتهن نتيجة لخوفهن من العار والوصمة الاجتماعية. فقد عانت النساء من مستويات مختلفة من الصعوبات العاطفية مثل البلاء والمحن وفقدان الأمل. وعلى الجانب الشخصي في التعامل مع الآخرين، لم يقدم أفراد العائلة ‏الدعم لهن و تم تطليقهن وتعنيفهن جسديا من جانب الأقارب و حتى الجناة أنفسهم. ونتيجة لصمت المجتمع في ما يتعلق بأي موضوع له علاقة بالجنس وخوف  الضحية وعائلتها من افتضاح  الحمل، ‏فإن الجاني لا يزال حراً طليقاً  دون أن يكون هناك أي تبعات قانونية .وفي المقابل أظهرت نتائج هذه الدراسة أن الجناة في معظم حالات الحمل خارج الزواج وجهوا اللوم تجاه النساء وحتى أنهم أنفسهم أساءوا معاملتهن جسديا خاصة إذا كانت الحمل نتيجة سفاح. كما أن بعض الجناة وعائلاتهم عنفوا الضحايا ‏من خلال  إجبارهن على إجراء إجهاض غير امن. وعلى المستوى المجتمعي، فقد وجد أن الخدمات الرئيسية الممنوحة للضحايا كانت المأوى والفصل بين المولود الجديد ووالدته. كما وجد أن الخدمات النفسية اجتماعية التي تلقتها الضحايا ‏كانت محدودة نتيجة إلى قصر الفترة الزمنية ونقص في عدد المختصين المتدربين.

تعتبر هذه الدراسة أول بحث نوعي وصفيي تحقق من مسالة الحمل خارج الزواج ‏حيث أنها تعمقت في دراسة مدى إدراك النساء وفهمهن لتجربة الحمل خارج الزواج. وتظهر أهمية الدراسة في إحداث التصورالمفاهيمي كونها تؤثر بدورها على طرق مساعدة النساء. كما تم في هذه الدراسة تبني الإطار النموذج البيئي الاجتماعي  ذا الثلاثة مستويات لأستعرض أسباب الحمل خارج الزواج. لقد كان هذا النموذج مفيدا في زيادة فهمنا للأسباب و لحمل خارج أطار الزواج ‏وكذلك زيادة مدى المعرفة المكتسبة حول نتائجها في توفير الفائدة ‏لكل من النساء وعائلاتهن. كما أنه يمكن لهذا النموذج أن يوفر وسيلة مفيدة لفهم مفاهيم الوقاية من العنف الجنسي أو الاغتصاب أو السفاح خاصة بين النساء الفلسطينيات والذي أدى بدوره إلى الحمل خارج الزواج من خلال التركيز على الحاجة الماسة لتبني ‏ الخدمات المناسبة لمساعدة  النساء في تلك  المحنة.

 جامعة بيت لحم
info@bethlehem.edu
هاتف: 1241-274-2-972+
فاكس: 4440-274-2-972+
بيت لحم ، فلسطين
مؤسسة جامعة بيت لحم
brds@bufusa.org
هاتف: 4381-241-240-1
فاكس: 7691-553-240-1
ولاية ميريلاند
الولايات المتحدة الامريكية